قصة الرجل الذي زار أخاً له في الله
قديم 11-30-2016, 11:10 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو
إحصائية العضو






  هبه is on a distinguished road

هبه غير متواجد حالياً

 


افتراضي قصة الرجل الذي زار أخاً له في الله


عن أَبِي هُرَيْرَةَ -رضي الله عنه-، عَنْ النَّبِيِّ -صلى الله عليه وسلم- :«أَنَّ رَجُلاً زَارَ أَخًا لَهُ فِي قَرْيَةٍ أُخْرَى، فَأَرْصَدَ اللَّهُ لَهُ عَلَى مَدْرَجَتِهِ مَلَكًا، فَلَمَّا أَتَى عَلَيْهِ قَالَ: أَيْنَ تُرِيدُ؟ قَالَ : أُرِيدُ أَخًا لِي فِي هَذِهِ الْقَرْيَةِ؟ قَالَ: هَلْ لَكَ عَلَيْهِ مِنْ نِعْمَةٍ تَرُبُّهَا؟ قَالَ : لاَ، غَيْرَ أَنِّي أَحْبَبْتُهُ فِي اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ. قَالَ : فَإِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكَ بِأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَبَّكَ كَمَا أَحْبَبْتَهُ فِيهِ»(1).

شرح المفردات(2):
أرصده : أَقْعَدَهُ يَرْقُبهُ.
الْمَدْرَجَة : الطَّرِيق، سُمِّيَتْ بِذَلِكَ لِأَنَّ النَّاس يَدْرُجُونَ عَلَيْهَا، أَيْ يَمْضُونَ وَيَمْشُونَ.
هل لَك عَلَيْهِ مِنْ نِعْمَة تَرُبُّهَا: أي : تَحْفَظُها، وتُراعيها، وتُرَبِّيها، كما يُرَبِّي الرجل ولده، والفارس فَلُوَّهُ.

من فوائد الحديث:
1-فضل الزيارة في الله عز وجل، والتي يكون الباعث عليها الحب في الله تعالى وليس غرض من أغراض الدنيا، أو مصلحة من المصالح العاجلة، فهي سبب لمحبة الله تعالى للعبد، وسبب لدخول الجنة؛ ففي الحديث أنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- قال :« مَنْ عَادَ مَرِيضًا، أَوْ زَارَ أَخًا لَهُ فِي اللَّهِ، نَادَاهُ مُنَادٍ : أَنْ طِبْتَ، وَطَابَ مَمْشَاكَ، وَتَبَوَّأْتَ مِنْ الْجَنَّةِ مَنْزِلًا»(3)، وعن مُعَاذُ بْنُ جَبَلٍ رضي الله عنه قال: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يَقُولُ :«قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى : وَجَبَتْ مَحَبَّتِي لِلْمُتَحَابِّينَ فِيَّ، وَالْمُتَجَالِسِينَ فِيَّ، وَالْمُتَزَاوِرِينَ فِيَّ، وَالْمُتَبَاذِلِينَ فِيَّ»(4).

2- الزيارة في الله عز وجل فيها فوائد جمة؛ فهي تؤلف القلوب، وتزيد الإيمان، وتفرح النفس، وفيها التناصح والتعاون على الخير، قال محمد بن المنكدر وقد سئل: ما بقي من لذةٍ في هذه الحياة؟ قال:"التقاء الإخوان، وإدخال السرور عليهم"، وقال الحسن البصري: "إخواننا أحب إلينا من أهلينا؛ إخواننا يذكرونا بالآخرة، وأهلونا يذكرونا بالدنيا".

3-إثبات صفة المحبة لله عز وجل على الوجه اللائق به سبحانه، بلا تأويل ولا تكييف، ولا تشبيه ولا تمثيل، فالله يُحب من شاء من عباده، يحب التوابين، ويحب المتطهرين، والمتقين، والمحسنين، والمتزاورين فيه، والمتحابين فيه.

4-الإيمان بالملائكة، وأنهم قد يأتون في صورة البشر كما في هذا الحديث، وقال الله تعالى عن جبريل – عليه السلام: (فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَراً سَوِيّاً)[مريم: 17].

5-على المسلم أن يجتهد في إحياء هذه الشعيرة العظيمة، ولاسيما وقد كثر التفريط فيها في هذا الزمن حيث أصبح أكثر الناس لا يتزاورون إلا من أجل الدنيا والمصالح العاجلة.

6-يشرع للمسلم إذا زار أخاه في الله أن يلتزم بآداب الزيارة ومنها؛ الاستئذان، وغض البصر، وأن يعمر المجلس بذكر الله تعالى، وأن يبتعد عن الغيبة والفحش، وأن لا يطيل الجلوس حتى لا يثقل على أخيه.

7- قال ابن القيم –رحمه الله تعالى- الاجتماع بالإخوان قسمان:
أحدهما: اجتماع على مؤانسة الطبع وشغل الوقت، فهذا مضرته أرجح من منفعته، وأقل ما فيه أنه يفسد القلب ويضيع الوقت.

الثاني: الاجتماع بهم على التعاون على أسباب النجاة والتواصي بالحق والصبر فهذا من أعظم الغنيمة وأنفعها، ولكن فيه ثلاث آفات: أحداها تزين بعضهم لبعض. الثانية: الكلام والخلطة أكثر من الحاجة. الثالثة: أن يصير ذلك شهوة وعادة ينقطع بها عن المقصود.

وبالجملة فالاجتماع والخلطة لقاح إما للنفس الأمارة، وإما للقلب والنفس المطمئنة، والنتيجة مستفادة من اللقاح فمن طاب لقاحه طابت ثمرته(5).

____________

(1) صحيح مسلم، ح: (2567).
(2) شرح النووي على صحيح مسلم 16/124.
(3) رواه الترمذي رقم (2008) وصححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب رقم : (2578).
(4) رواه مالك في الموطأ 2/953 ح: (1711)، وأحمد 2/533 وصححه الألباني في تخريج مشكاة المصابيح رقم 5011.
(5) الفوائد [1/52 ].







رد مع اقتباس
قديم 11-30-2016, 12:49 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية محمود عبد الرسول
إحصائية العضو







  محمود عبد الرسول is on a distinguished road

محمود عبد الرسول غير متواجد حالياً

 


افتراضي


جزاكم الله خيرا وعلم







رد مع اقتباس
قديم 11-30-2016, 01:21 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
إحصائية العضو







  مرابط is on a distinguished road

مرابط غير متواجد حالياً

 


افتراضي


بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
جزاك الله خيرا وفتح عليكي







رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : قصة الرجل الذي زار أخاً له في الله
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
علي بن أبي طالب رضي الله عنه ابو إسلام قصص الصحابة والخلفاء الراشدين 6 04-22-2017 03:22 PM
معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه2 ابو إسلام قصص الصحابة والخلفاء الراشدين 5 03-02-2017 06:26 PM
اللمعة في خصائص الجمعة * 5 ابو إسلام السنه النبويه الشريفة والاحاديث الصحيحة 8 02-18-2017 02:01 PM
عالـــــــــم الجــــــــــن ابو إسلام الحوار والمناقشات في علوم الروحانيات 39 02-16-2017 04:04 PM
اللمعة في خصائص الجمعة * 1 ابو إسلام السنه النبويه الشريفة والاحاديث الصحيحة 3 02-10-2017 07:27 PM

الساعة الآن 03:24 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. 3oyon
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الزلزلة

مرحبا بزائرنا الكريم

لأننا نعتز بك .. نحن ندعوك للتسجيل معنا في مجتمعنا ولتكون أحد أفراد عائلتنا الودودة فهل ستقبل دعوتنا ؟ عملية التسجيل سهلة جدا ولن تستغرق من وقتك سوى أقل من دقيقة
Search the Web with WebCrawler