الحضور في الذكر

::: اِلـهي اَسْكَنْتَنا داراً حَفَرَتْ لَنا حُفَرَ مَكْرِها، وَعَلَّقَتْنا بِاَيْدِي الْمَنايا في حَبائِلِ غَدْرِها، فَاِلَيْكَ نَلْتَجِيءُ مِنْ مَكائِدِ خُدَعِها، وَبِكَ نَعْتَصِمُ مِنَ الاْغْتِرارِ بِزَخارِفِ زينَتِها :::

العودة   منتديات الزلزلة للعلوم الروحانية > الأقــســـام الــعـــامــة > الحوار العام
الحوار العام للنقاش الهادف والبناء والمواضيع العامه

تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك


إضافة رد
قديم 11-09-2016, 02:04 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
طالب مجتهد
إحصائية العضو







  السيد ابويوسف is on a distinguished road

السيد ابويوسف غير متواجد حالياً

 


افتراضي الحضور في الذكر


الحضور في الذكر

الآن نريد أن نتحدث في مجلسنا هذا بما يفتحه الله عزوجل عن معنى الحضور بالذِكر، عندما تجلس وتذكر وتقول (لا إله إلا الله) كيف يحضر قلبك مع الله؟ الكثير يشتكون أنا نحاول المواظبة على الذكر وقد نواظب ولكن نواظب بألسنتنا وهناك صعوبة في أن تستمرقلوبنا حاضرة مع الله عند الذكر، نقول ارجع للكلام الذي كان قبل مجالس، الفريضة الفريضة، حقق الفريضة تـُعان على غيرها، لكن أيضاً.. الحضور مع الله عزوجل في الذكر مراتب وليس مرتبة واحدة، وهناك درجات لترتقي إلى مرتبة الحضور ..

1. تفعل شيئاً يخرجك عما يحيط بك :

أول درجة لترتقي إلى مرتبة الحضور -لا يعد هذا من الحضور لكن يعين على الحضور- أن تفعل شيئاً يخرجك عما يحيط بك، ما الذي يشتت حضورك مع الله في الذكر؟ انشغالك بما يحيط بك، أخذت المصحف وشرعت في التلاوة، أخذت المسبحة وشرعت في الذكر، وأثناء الذكر جاءك خاطر.. الدكان، الصاحب، المدرسة، الجامعة، الهم، الرزق، الأمور كلها تأتي!! لماذا؟ لأنها لحظة فيها شيء من السكون، عند الذكر تبدأ تسكن وعندما يسكن الإنسان تحرك ما كان شاغلاً في باله فيبدأهو يزعجك، يأتي العلم كله إليك في وقت الذكر، نعم.. فأول خطوة حاول أن تخرج عن هذا العالم إلى ما أنت فيه، يقول الإمام الحداد المجدد رحمه الله تعالى: أنك في البداية لتدرب نفسك على الحضور استحضر أو تخيل أمامك حروف الذكر التي تذكر الله بها، عندما تقول لا إله إلا الله أستحضر (ل ا- إ ل ه – أ ل ا – ا ل ل ه)، ارسم الحرف أمامك وأنت تذكر، قال هذه نقلة تخرج بها أول من انشغالك بالأشياء الأخرى إلى تركيز بشيء له علاقة بالذكر.

2. التفكير في معنى الذكر :

إبدأ فكر بما معنى لا إله إلا الله، عندما كنا ندرس في الإبتدائي.. أيام كانت المناهج تهتم بالدين، هل لازالت على هذا النحو أم تغيرت الكثير من المناهج في دول العالم الإسلامي.. تعلمنا أن كلمة لا إله إلا الله معناها لا معبود بحق في الوجود إلا الله، فإذا استشعرت لا معبود بحق في الوجود إلا الله، في كل مرة لسانك يقول لا إله إلا الله وقلبك يقول لامعبود بحق في الوجود إلا الله بدأت ترتقي إلى شيء من معاني لا إله إلا الله فكرت في المعنى.

عندما تقول: سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم، في البخاري كما جاء في أول المجالس، “من قال: سبحان الله وبحمده، في يوم مائة مرة، حطت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر” مهما كانت الذنوب، شخص قال: أعمل ذنوب التي أريدها وبعدين أقول (سبحان الله وبحمده) قلنا له الحق لا يـُضحك عليه حاشاه، الذي تكون هذه نيته أتحداه أنه لا يستطيع المواظبة على (سبحان الله وبحمده) مائة مرة كل يوم، سامحوني في لفظة أتحداه لكن لا يستطيع الذي يستطيع أن يواظب عليها هو الذي نوى أن يستغفر ويتوب هذا الذي يكرم بالمواظبة لأن هناك وعد على أن المواظب عليها تغفر ذنوبه مهما كانت كثرتها، عندما تقول (سبحان الله وبحمده) تستحضر الحروف في البداية حتى يبدأ قلبك ينخلع عن كل المشاغل الأخرى وأمامه الحروف، الآن انتقل إلى المعنى ما معنى تسبيح التنزيه؟ أي جلّ الله، تعالى الله عن كل ما يخطر في البال عن كل ما تتصوره الأوهام عن كل ما يدور في عقولنا كل ماخطر في بالك فالله بخلاف ذلك، الله فوق كل شيء، ليس المقصود بالفوق الفوقية الحسية لأن هذه نسبية، فوق الشام يعتبر تحت البلد الذي يقابل الشام من الجهة الأخرى من الكرة الأرضية، الكلام هنا عن الفوقية الحقيقية وليست الفوقية الحسية.. حقيقة الفوقية، أعلى من كل شيء في هذا الوجود سبحانه وتعال عزوجل، تقول سبحان الله تنزه الله عن الشريك، تنزه الله عن الشبيه تنزه الله حتى عن معرفتك أنت به، هو فوق معرفتك به سبحانه وتعالى.. تستحضر المعنى.

تقول الله أكبر قبل مجالس تكلمنا، الله أكبر من كل ما خطر في بالك وهكذا بقية الأذكار، قلت استغفر الله، ما معنى كلمة استغفر الله؟ يعني اغفر لي، سامحني، يعني اعتذار، طلب مسامحة من الله، طلب مغفرة، هل يتأتى أن تكون مخطىء في حق مخلوق ثم تأتي وتعطيه ظهرك وتقول سامحني، سامحني هل يقبل الاعتذار؟ يقول لك لو لم تعتذر لكان الأمر أخف الآن أجد عليك أكثر مما قبل الاعتذار، لأن الاعتذار كان فيه ماذا؟ فيه استخفاف، وكذلك الاستغفار ما ينبغي أن يكون مع خلو القلب عن شهود معنيين: معنى التقصير ومعنى طلب المغفرة أخطأت قصرت سامحني، هذا معنى الاستغفار، ولهذا قالت السيدة رابعة العدوية: (استغفارنا يحتاج أويفتقر إلى استغفار).

3. استشعار عظمة المذكور :

هذه أعلى في الحضور في البداية حضرت مع الحرف ثم حضرت مع المعنى، ثم في الدرجة الثالثة؟ ارتقيت من الحرف إلى المعنى إلى المذكور حضرت مع معنى أنك الآن تذكر الله أي أنك جليس الله “أنا جليس من ذكرني” معنى هذا أنك مذكور الآن في حضرة الله (فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُواْ لِي وَلاَ تَكْفُرُونِ) ما معنى أنك ذكرت الله عز وجل؟ أي: أن الله يذكرك، تعرف معنى أن الله يذكرك؟ تعرف ما معنى أني المسكين، الحقير، الضعيف، المذنب، المسيء الملطخ، فقط إذا تنبهت وخرجت من غفلتي وجلست أذكره (لا إله إلا الله) فإذا به يذكرني هو في عليائه سبحانه وتعالى: “أنا عند ظن عبدي بي، وأنا معه إذا ذكرني؛ فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي، وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم” مُتَّفَقٌ عَلَيه، استشعرت هذا المعنى؟ تعرف مامعنى أن الله يذكرك؟ هنا يأتي الحضور مع الله في الذكر، هذه ثلاث مراحل نتكلم عنها في الحضور أولها: مع الحرف وثانيها مع المعنى وثالثها مع المذكور سبحانه وتعالى..

إذا وصلت إلى الحضور مع المذكور، تستشعر أنك الآن معه في حضرته بين يديه أنه يذكرك، ابتدأت في حقيقة الحضور بالذكر، ما قبله فهو مقدمات، لماذا؟ قالوا لأن الذي يعيش هذا الحضور مع المذكور أثناء الذكر يبدأ قلبه يتلقى عن المذكور، يفيض عليه الله عز وجل هنا ابتدأنا الكلام عن عمق معانى السير إلى الله، المريد هو الذي يتلقى قلبه واردات الذكر السائر إلى الله إذا أدمن الذكر، انظر تعبير (أدمن) انظر كيف يرتقي التعبير، كلمة إدمان مستهلكة في أشياء أخرى لكن انظر كيف ترتقي الآن (أدمن الذكر) مع تكلف الحضور، مجاهدة النفس، كلما جاءته خواطر دفعها فحضر مع الحرف ثم مع المعنى ثم مع المذكور سبحانه.

حضرات الملوك

يا إخوان الذي يجلس في حضرات الملوك يخرج وهو خالي الوثاق؟ ما عنده شيء؟ الذي يجلس ثلاثين مرة أربعين مرة مع ملك وهذا الملك كريم رحيم عنده مروءة يجعلك تخرج هكذا فاضي يا الله، ملوك الدنيا يعطون من يجالسهم، تسمع واحد أعطي أرض حجمها كذا وكذا لأن صديقه المسؤول الفلاني جلس عنده، ملك الملوك المطلق في عطائه أكرم الأكرمين خالق السخاء أرحم الراحمين سبحانه وتعالى اللطيف بعباده من أدمن مجالسته لأنه صار صاحب حضور مع الذكر، لا إله إلا الله أستشعر أني مع الله صرت مع الله ربع ساعة، صرت مع الله نصف ساعة، صرت مع الله ساعة، صرت مع الله، صرت مع الله، صرت مع الله، كم تجالسه وتعود فاضي؟

حاشا الكريم يردهم عطشى وقد ** وردوا وأصل الجود من ذا المنبع ِ
وردوا على نهر الحياة وكلهم ** شربوا وكم في الركب من متضلع ِ
يا رب لي ظن جميل وافرٌ ** قدمته أمشي به يسعى معي
كل الذين يرجون فضلك أمطروا ** حاشاك أن يبقى هشيماً موضعي

فإذا أدمنا الحضور مع المذكور، صرت الآن مع المذكور من الحرف إلى المعنى إلى المذكور، لا بد يعطيك شيء المذكور، وإذا تكلمنا عن عطاء من يأتي لحضرة الله فأنت تتكلم عن عطاء لا يكيف، تتكلم عن عطاء لا يحصر من أعظم مقدمات هذا العطاء أن يأخذك عن نفسك إليه الذي يعيش نور الذكر، مامعنى نور الذكر؟ العطاء الذي يأتي من الله للذاكر، (اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ في زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لا شَرْقِيَّةٍ ولا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ) قال ابن عباس مثل نوره في قلب المؤمن، فقلبك خلقه الله ليتنزل عليه نور الله ما معنى نور الله؟ الفيض الذي يفيضه الله على الذاكر، عطاء يأتي من الله إلى الذاكر، إذا بدأ هذا النور يدخل إلى قلبك وأنت في الذكر ابتدأ القلب يتطهر طهارة حقيقية، قد تكلمنا في مجالس ماضية عن مقدمات الطهارة اتركوا الحسد اتركوا كذا، الذكر يعينك على ذلك، بل الذكر يغسل القلب غسلاً لأن القلب تصُب عليه أنوار المذكور سبحانه فإذا امتلأ القلب بنور الله هل يبقى في القلب مجال لأن يبغض؟، قلب تنور بنور الله يعرف يحسد؟، يعرف يحقد؟، يكره؟، يؤذي؟، يسئ؟ هذا قلب فيه نور الله عز وجل، بغير حلول ولا اتحاد، تعالى الله عن لك..

اللسان هنا يا إخواني يعجز عن التعبير، ولكن قوموا أمامكم هذا الميدان واذكروه بشيء من هذه المعاني ويفتح الله عليكم وانظروا ما ينازل قلوبكم؟ إن الذي ينازل قلوبكم أن يأخذكم الله يفني صفاتكم التي لا يحبها، يخليكم عن الصفات التي لايرتضيها، يحليكم بالصفات التي يحبها عز وجل، يتجلى عليكم، هذا عماد السير إلى الله الذكر سلطان القربات، الذكر رأس مال المريد في سيره إلى الله، الذكر وقود السير إلى الله سبحانه، الذكر روح السير إلى الله تعالى فإذا عمدت إلى هذا الذكر ابتدأت تدخل طوراً من الحضور مع الله عز وجل تنسى فيه نفسك لمَ؟ لأنك تذكر من تحب ومن تحب يذكرك، بقي هناك انشغال بالناس؟ لا!! الناس نسيناهم من زمان لم يبقى هناك انشغال بالخلق ولا بالسماء ولا بالأرض ولا بالملك ولا بالملكوت حتى.. أصبح الانشغال بالله وحده لكن بقيت النفس، الآن النفس تذوب أمام ذكر الله فيبدأ الفناء عن النفس.

مامعنى الفناء عن النفس؟

أن يأخذك الله عن الانشغال بحظ نفسك، ما تريد نفسك، ما تطلبه، فتصبح تشهد نور الله لا نور نفسك، تشهد أنك مع الله لامع ظلمة نفسك، أنك مع الله لا مع نفسك، يأخذك الله عنك، شباب أعرف أن هذا الكلام مع جماله واستئناس أرواحكم به بدأ قليلاً يأخذ طور الصعوبة، لكن اسمع، ولله المثل الأعلى، سامحونا سننزل إلى الأرض مرة أخرى، إذا رأيتم شخص يجلس أمام مباراة كرة، والمباراة محتدمة، والوقت في نهايته وهو مهتم بفريقه، هل يشعر بالذين حوله؟ لايشعر بهم لوكلمه أحد قد لا يسمعه، يناديه فلان لايجيب، فلان لا يجيب، فلاااااان، فيقول نعم، فيقول له صاحبه كم مرة ناديتك وأنت لا تجيب، فيقول والله ما سمعتك، صدق أم كذب؟ صدق، هو صادق ما سمعك، هل تعطلت حاسة السمع؟ لا هو يستمع وكان يرى ما تعطلت لكن لما اجتمع قلبه على شيء قد انشغل به وأحبه وامتلأ اهتماماً واعتناء به، عطله و أفناه عما سواه، هذا في مباراة، لعب، مع احترامي للرياضة وأهلها لكن لعب في النهاية، فإذا قابلت رباً وجالست الله وجمعت قلبك عليه تجلى لك بأنوار يفيضها على قلبك، هل يمكن أن تشعر بشيء؟

* قصة : *هذا يفسر كيف أن بعض السلف أصابه جرح في ظهره كاد أن يودي بحياته واشتد ألمه الإمام أبو بكر السكران، تعرفون لماذا لقب بالسكران؟ قط ما شرب الخمر، بل لم يرى الخمر في حياته لكن لقب بالسكران لأنه كان يغيب في الذكر ما يشعر بشيء مما حوله، أصبه ورم في ظهره بسبب الجرح تقيح وتضخم صار يؤلمه للغاية فجاء الطبيب وقال يجب أن نستأصله، قال إني قد كبر سني وضعف بدني، قال له نعطيك أعشاب تخدر، قال لا ما أحب أن يضيع وقتي عن ذكر الله (هؤلاء في حال آخر مع الله) ولكن إن كان ولا بد إذا قمت إلى صلاة الضحى فافعل ما بدا لك، وكان من عادته أن يطيل صلاة الضحى، أنا سأرخي الرداء وأدخل في صلاة الضحى، قال له الطبيب: كيف!! وأنت واقف ومن غير تخدير؟ قال: نعم، فجاء الطبيب يقطع الجرح ويبتره، لو عندك جراحة صغيرة وتقيحت لا تريد أحد أن يلمسها، هذا جراحة كبيرة استأصلها وفصدها وأخرج الدم ووضع الأعشاب وربطها والرجل واقف لم يتحرك، بعد أن انتهى من الصلاة الإمام أبو بكر التفت وقال ياولدي ألم أقل لك أن تزيل الجراحة إذا دخلت في الصلاة قال يا سيدي انتهينا من الجراحة وقطعناها ولففناها قال سبحان الله وأنافي الصلاة، لكن الآن أشعر بحكة في ظهري، خرج من الصلاة وشعر بالحكة وهو في الصلاة لم يشعر بالقطع، لأنه مع الله ولهذا ابحث عن معنى الحضور في الذكر..

والله الذي ينقضي عمره دون أن يذوق لذة الحضور مع الله في الذكر فاته العمر كله ما أدرك شيء، لتستعين بالله فيما تشتاق إليه من الحضور مع الله في الذكر، اجعل لك أوقات ذكر في خلوة، جالس فيها وحدك مع الله واجعل لك أوقات تذكر الله فيها مع إخوانك، اجتمعوا واذكروا الله معاً لا إله إلا الله، هذا يعين، إذا بدأ قلبك ينشغل بالذكر الذي يحيط بك من كل مكان بأصوات إخوانك يعينك على الحضور مع الله سبحانه وتعالى، فاذكر الله في نفسك واذكر الله في الملأ كما جاء في الحيث القدسي الصحيح، اجعل لك وقتاً ولو مرة في الأسبوع مجلس ذكر مع أحبابك وإخوانك ما وجدت في بلدتك أنت وزوجتك وأولادك أنت وإخوانك في بيتك الذي أنت فيه أنت وأصدقاؤك اجعل لك أصدقاء على مائدة الذكر تجتمع أنت وإياهم على ذكر الله سبحانه فإن ذلك يعين على الحضور..


منتديات,الزلزلة,للعلوم,الروحانية,تعلم,الروحانيات,مجربات,علاجية,روحانية,عضوية,النفسية,علوم,الطاقة,دروس,تعلم,الروحانيات,العلاج ,السحر,المس,الكشف

منتديات,الزلزلة,للعلوم,الروحانية,تعلم,الروحانيات,مجربات,علاجية,روحانية,عضوية,النفسية,علوم,الطاقة,دروس,تعلم,الروحانيات,العلاج ,السحر,المس,الكشف








قديم 11-09-2016, 02:14 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إحصائية العضو







  عكاوى is on a distinguished road

عكاوى غير متواجد حالياً

 


افتراضي


جزاك الله خيرا وزادك علما اللهم اجعلنا من الزاكرين والشاكرين







رد مع اقتباس
قديم 11-09-2016, 05:50 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
مجموعة التطوير
إحصائية العضو







  مرابط is on a distinguished road

مرابط غير متواجد حالياً

 


افتراضي


بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على رسول الله
جزاك الله يا حبيب وفنح عليك فتوح العارفين







رد مع اقتباس
قديم 11-09-2016, 07:05 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
طالب مجتهد
إحصائية العضو






  ليلى زازا is on a distinguished road

ليلى زازا غير متواجد حالياً

 


افتراضي


بارك الله فيك وجعلنا وإياك من الذاكرين الخاشعين إنشاء الله.







رد مع اقتباس
قديم 11-09-2016, 07:47 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو
إحصائية العضو








  سالم نور is on a distinguished road

سالم نور غير متواجد حالياً

 


افتراضي


احسنت اخي الكريم بارك الله تعالى فيكم







رد مع اقتباس
قديم 11-09-2016, 08:48 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
طالب مجتهد
إحصائية العضو






  العلم نور is on a distinguished road

العلم نور متواجد حالياً

 


افتراضي


صدقت اخي والله اصبحت حال هذه الامه البعد عن الله تعالى نسال الله يرد هذه الامة الى كلمة الحق والى القران الكريم وسنة نبيه علية الصلاة والسلام







رد مع اقتباس
قديم 11-09-2016, 09:16 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
طالب مجتهد
إحصائية العضو







  روحانى متدرب is on a distinguished road

روحانى متدرب غير متواجد حالياً

 


افتراضي


جزاك الله خير







إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



المواضيع المتشابهه للموضوع : الحضور في الذكر
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
استفسار الي شيخنا الفاضل العبد الفقير إلى الله قسم الأسئلة الخاصة بالطيب أحمد بن إدريس 37 12-01-2016 07:41 PM
اللبان الذكر السيد عمر ابن امحمد قسم الأسئلة الخاصة بالطيب أحمد بن إدريس 13 11-27-2016 07:49 AM
لا تطلب الكرامة عند الذكر فيعاقبك الله بالحجاب خادم الإسلام الحوار العام 22 09-19-2016 06:21 PM
الذكر *** باسم الله المفرد ( الله ) ابو إسلام القرآن الكريم وتفسيره 1 05-01-2016 11:53 PM

Bookmark and Share


الساعة الآن 12:37 PM

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2016 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الزلزلة
This Forum used Arshfny Mod by islam servant

Security team

اختصار الروابط

مرحبا بزائرنا الكريم

لأننا نعتز بك .. نحن ندعوك للتسجيل معنا في مجتمعنا ولتكون أحد أفراد عائلتنا الودودة فهل ستقبل دعوتنا ؟ عملية التسجيل سهلة جدا ولن تستغرق من وقتك سوى أقل من دقيقة
Search the Web with WebCrawler
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112