قصص من التاريخ الاسلامي: ملاذ كرد و ألب ارسلان
قديم 11-08-2016, 11:33 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو
إحصائية العضو








  طارق خير is on a distinguished road

طارق خير غير متواجد حالياً

 


افتراضي قصص من التاريخ الاسلامي: ملاذ كرد و ألب ارسلان


إنه يوم من أيام الله، يوم لا ينساه التاريخ، صفحة من صفحات تاريخنا المشرق !
إنها معركة #ملاذ_كرد .. (( رمضان 463 هـ))..
في هذا اليوم جائت جحافل النصارى بكامل قواهم، جائوا بأعداد كالأمواج الهادرة لا يريدون أي شئ سوى القضاء على الإسلام واستئصال المسلمين من على وجه الأرض ..
حشدت #أوروبا جيش كبير قوامه يزيد عن 600 الف جندي بكامل أسلحتهم ومنجنيقهم، فيهم منجنيق يجرّه الف ثور ليهدموا به الكعبة !

وخرج معهم 35 الف بطريرك يُصلّون من أجلهم ويحمسونهم في حربهم !
وعلى الوجه الآخر كانت الدولة العباسية قد دبّ فيها الوهن والضعف وسيطر الشيعة على مُقدّرات الدولة العباسية ،ولكن ظهر في هذه الآونة فرسان السلاجقة ،وهي دويلة صغيرة من جنود أتراك يُحبون الإسلام وكانوا يقفون على حدود الخلافة العباسية يصدون غارات البيزنطيين وكان يقودهم بطل الإسلام الأسد الشجاع"#ألب_أرسلان" ..

عندما سمع #ألب_أرسلان بقدوم جحافل #الصليبيين إلى ديار الإسلام بدأ في إعداد جيشه الصغير المكوّن من 21 الف فارس -رغم أنه لم يكن قد استراح من عودته من حرب في خراسان- فبعث للخليفة العباسي يسأله المدد فرفض وتعلل بعدم قدرته على المساعدة،ثم بعث يطلب المدد من جميع أقطار دولة الإسلام فلم يُجبه أحد !
فتوجه بقلبه إلى الله يطلب منه الثبات ثم قام يخطب في جنوده قائلًا: "من له مظلمة عندي فليقتصّ مني الآن، ومن أراد أن يغادر فليغادر وليقدّم عذره إلى الله، فإن الإسلام ليس له اليوم بعد الله إلا أنتم وسواعدكم وإني قد لبست كفني ".
فبكى الجنود وعلى نحيبهم ثم ذهبوا واغتسلوا ولبسوا أكفانهم استعدادًا للمعركة المصيرية !

واقترح عليه شيخه أن يجعل المعركة في يوم الجمعة لتجتمع دعوات المسلمين في هذا اليوم المبارك .
ثم قسّم #ألب_أرسلان جيشه بين جبلين ووضع عليهم الرُماة وتقدم هو بباقي جنوده ليقابل مقدمة جيش النصارى وكان عدد المقدّمة فقط 60 الف !
فوثب عليهم #ألب_أرسلان ومن خلفه جيشه الصغير وبدأ القتال واحتدم النزال وبدأ في سحبهم نحو الجبلين ليقوم الرماة باصطياد جنود النصارى حتى افترش الجبال بجثثهم وذلك في ساعتين فقط .
وعندما حاولوا الهرب كانت سيوف السلاجقة أسبق منهم وقطعوا رؤوسهم وهزموهم شر هزيمة .
وعندما وجدوا قادة أوروبا ماذ فُعِل بمقدمة الجيش دبّ بينهم الخلاف والخوف وقرروا الانسحاب فانقضّ #ألب_أرسلان على بقية البيزنطين وقتلهم وأسر امبراطور بيزنطة.

وانتصر الجيش المسلم ليضربوا لنا أعظم المثل أننا لا ننتصر بعُدّة ولا عتاد ولكن ننتصر بهذه العقيدة التي تجعلنا نواجه أعتى قوى الأرض بثبات راسخ كالجبال.







رد مع اقتباس
قديم 11-08-2016, 04:43 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إحصائية العضو







  مرابط is on a distinguished road

مرابط غير متواجد حالياً

 


افتراضي


بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
بارك الله فيك يا طارق رائعة من رجال الإسلام
رجال صدقو ما عاهدو الله عليه







رد مع اقتباس
قديم 03-02-2017, 01:49 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
http://www.alzelzela.com/kleeja/do.php?imgf=1487038365551.gif</div>

   <div class=
إحصائية العضو








  Ahmed osman is on a distinguished road

Ahmed osman متواجد حالياً

 


افتراضي


نشكركم اخى الحبيب على النشر







رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : قصص من التاريخ الاسلامي: ملاذ كرد و ألب ارسلان
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصص التاريخ الاسلامي: سقوط الموصل الباسلة طارق خير قصص الصحابة والخلفاء الراشدين 2 12-14-2016 01:02 PM
قصص التاريخ الاسلامي: مراهقون في الاسلام طارق خير قصص الصحابة والخلفاء الراشدين 2 12-14-2016 01:01 PM
قصص التاريخ الاسلامي: آخر معارك سليمان القانوني طارق خير قصص الصحابة والخلفاء الراشدين 2 12-14-2016 01:00 PM
قصص التاريخ الاسلامي: معركة المنصورة الحاسمة عام 1250 ميلادي طارق خير قصص الصحابة والخلفاء الراشدين 1 12-06-2016 09:31 PM
قصص التاريخ الاسلامي: خير الدين بربروس طارق خير قصص الصحابة والخلفاء الراشدين 5 11-07-2016 07:32 PM

الساعة الآن 10:54 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. 3oyon
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الزلزلة

مرحبا بزائرنا الكريم

لأننا نعتز بك .. نحن ندعوك للتسجيل معنا في مجتمعنا ولتكون أحد أفراد عائلتنا الودودة فهل ستقبل دعوتنا ؟ عملية التسجيل سهلة جدا ولن تستغرق من وقتك سوى أقل من دقيقة
Search the Web with WebCrawler